الثلاثاء 25 يونيو 2024

رواية القدر الفصل 18بقلم ملك ياسر

انت في الصفحة 1 من 3 صفحات

موقع أيام نيوز

الفصل الثامن عشر. روايه القدر.
صلوا على الحبيب المصطفى صل الله عليه وسلم تسليما كثيرا 
نورين پبكاء شوفته شوفت حسام ...ي بابا بس المره دي غير اي مره كنت أنا اللي بشرحه بس كان كله مټشوه و ملامحه مش باينه أنا جالي احساس اني مش لازم اشرح الچثه دي كنت خاېفه جداا لدرجه ان فضولي خلاني اسأل حصلها ايه و اسم الچثه ايه مش متخيله أن ممكن يحصله كده كان نفسي انتقم منه بس كان عندك حق يا بابا قولتلي في الأكبر مني و منه و فعلا جابلي حقي منه بس مش كنت متخيله أن ممكن يحصله كده.
محمود خلاص اهدي ي حبيبتي خلاص ربنا جابلك حقك و زياده كمان مش ليه لزوم انك تتعبي نفسك و تخافي من حاجه بعد كده خلاص ي حبيبتي انتي بقيتي حره و مش هخاف عليكي تاني.
آسر بهزار و غمزلها بذات أن الدكتور معاها.
بسمه بضحكه مين ده يا نونو.
نورين بخجل دكتور زين رئيس شركه...و كمان ساعات بيشتغل دكتور عندنا في الجامعه و بيدربنا.

محمود بإبتسامه بس والله شاطر بيشتغل ده كله ماشاء الله عليه بجد.
بسمه و شكله راجل و ابن ناس بجدد مش حسام.
نورين بعصبيه خلاص بقا ي ماما اقفلي على الموضوع ده.
و قامت و سابتهم.
آسر راح وراها و....
آسر بيخبط
نورين بعياط لو سمحت ي أبيه سيبني لوحدي.
آسر لا مش هسيبك و دخل و قعد جنبها و طلع من ايدو الشوكولاته اللي بتحبها.
نورين اخدتها بفرحه و بدأت تاكلها.
آسر بخبث بصراحه كده عجبني دكتور زين ده و شكله فعلا راجل و هيحميكي و شكلك كده بتحبيه.
نورين و هي بتاكل و مش واخده بالها بتقول ايه اوووي ي أبي...و لم تكمل كلماتها و خدت بالها أنها بدأت تخرف.
آسر بضحك و خبث اكتر شكله هو كمان بيحبك.
نورين بحماس ايه ده بجدد!
آسر بضحك شكلك وقعتي ي نونووو.
نورين ضړبته بالمخده و قالت اطلع بره ي أبيه أنا مش هتكلم معاك تاني علشان بتوقعني في الكلام.
آسر بضحك لا بجد شكل الصناره غمزت و غمزلها.
نورين ضحكت و طلعته بره.
و قعدت على السرير و سرحت في زين و جماله.
بعد مرور اسبوع و جه وقت أن سلمى و آسر يبقوا متجوزين بجد.
نورا بصوت عالي يلا ي سلمى قومي انهارده فرحك ي بارده.
سلمى بزفير سيبيني انام خمس دقائق أكمل الحلم ده و اقوم .
نورا حدفت عليها الشبشب و قالت قوومي ي بت آسر هيجي يصحيكي على كابوس لو مش لقاكي في الفندق اخلصي و قوومي.
سلمى قامت بزفير و دخلت أخدت شاور.
سلمى الو ي ملاك هاتي شمس و تعالوا على العنوان ده.... و املتها العنوان.
سلمى قامت و لبست و نزلت هي و مامتها و اخواتها الفندق.
عند آسر كان اخد شاور

انت في الصفحة 1 من 3 صفحات